عدد الزوار : 10666       عدد :        عدد الصفحات الفرعية : 0
طلبه للعلم

 

  • طلبه للعلم

   بدأ شيخنا رحلته في طلب العلم بحفظ كتاب الله تعالى، ثم شرع في حفظ المتون العلمية الأساسية الأولية المعروفة عند طلبة العلم، كالمقدمة الآجرومية في النحو، ولامية الأفعال لابن مالك في الصرف وألفية ابن مالك في النحو والصرف، ومنظومة الشيخ عبد الواحد ابن عاشر في الفقه المالكي، والرسالة لابن أبي زيد القيرواني في الفقه المالكي ومختصر خليل في الفقه المالكي، والتحفة لابن عاصم.

   وظل عند والده، ينعم بقربه ويأنس بحنانه وعطفه، ويشبع نهمه من بحـر علمه، فتلقى منه شرح كثير من المتون في العلوم الشرعية، وكان يسهر معه الليالي ويحرص عليه كل الحرص، وقد ظهر أثر ذلك الحرص على شيخنا عبد الله، حيث إنه وعى صدره علوما شتى لا يشق له غبار فيها، ورحم الله من ورث لأبنائه وأبناء أمته علما نافعا وجعل الله ذلك من الصدقات الجارية التي يصل ثوابها إلى الميت في قبره.

   ولما أحس الشيخ بالحاجة إلى مزيد الاغتراف من العلم الذي لا نهاية لحدوده تاقت نفسه إلى شيوخ آخرين؛ فقيض الله له بعض الشيوخ مثل الشيخ العالم الأديب الكبير الرحالة تقي الدين الهلالي رحمه الله، فازداد شيخنا منه ومن غيره علما، ولاسيما العلوم التي لم تكن تدرس في تافيلالت كالتفسير وعلم الحديث والأدب العربي وغير ذلك مما يسره الله لشيخنا، وهكذا نشأ الشيخ محبا للعلم راغبا في تلقيه.

 

إسمه و نسبه وولادته 

طلبه للعلم 

اشتغاله بالتدريس و الدعوة الى الله 

من أخلاق الشيخ و صفاته 

الشيخ و التأليف 

نماذج من أسلوب الشيخ في الكتابة 

 

 

 

 

 

 


البحث
البحث في
مؤلفات

عبد العزيز الأنصاري

مواقيت الصلاة
القائمة البريدية

أدخل بريدك الالكتروني لتصلك آخر اخبارنا
التصويت
ما رأيك بالتصميم الجديد للموقع ؟
ممتاز
جيد
متوسط
ضعيف
انضم لصفحة الفيس بوك
الزوار
free counters
FnkSr4wxaEM?rel=0
Powered by: MktbaGold 6.6